الاتحاد الوطني للشغل باليوسفية نظم وقفة احتجاجية ضد غلاء الأسعار حضرها الموظفون وتخلف ذوو الدخل المحدود

في إطار الوقفات الاحتجاجية الجهوية التي دعت إليها نقابة الاتحاد الوطني للشغل ضد مساس الحكومة بالقدرة الشرائية للشغيلة والمواطنين، نظم المكتب الإقليمي لليوسفية لهذه النقابة وقفة احتجاجية مساء اليوم فاتح يونيو الجاري وسط المدينة، احتجاجا على الزيادات التي طالت أسعار المواد الاستهلاكية، وتنديدا بقرار رفع الدعم على غاز البوتان، مما أدى إلى تدهور القدرة الشرائية للمواطن المغربي.

وفي الوقت الذي تعالت فيه أصوات الشغيلة بمختلف قطاعات الوظيفة العامة احتجاجا على سياسة الحكومة الحالية التي ضربت القدرة الشرائية للمواطنين، فقد غابت أصوات المواطنين من الطبقة الهشة والفقيرة، ولم يحضر ذوو الدخل المحدود أو المنعدم للتعبير عن معاناتهم من الارتفاع الصاروخي لعدد من المواد الاستهلاكية، والاحتجاج على سياسة حكومة أخنوش التي لا تراعي أحوال الفقراء.

 

هذا، وأعلن منظمو الوقفة الاحتجاجية عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني ونددوا بحرب الإبادة المستمرة التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي بحق المدنيين العزل.

Shortened URL
https://www.alwadih24.com/a903
شارك المقال
أضف تعليقك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *