ال UNTM يلجأ للقضاء في واقعة الاعتداء والتهديد بالقتل ضد عاملات وعمال شركة نوفاكو فايشن

أدان المكتب الإقليمي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بطنجة، الاعتداءات المتكررة في حق عمال وعاملات شركة نوفاكو فايشن، المملوكة للبرلماني البامي عادل الدفوف، وما وقع أخيرا لأربعة نسوة نقلن بسيارات
الإسعاف في حالة حرجة إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الضرورية.

وقال المكتب النقابي، في بلاغ له أصدره عقب لقاء مستعجل عقده مع المكتب النقابي لشركة نوفاكو فايشن، استمع فيه إلى شهادة عمال وعاملات الشركة الذين تعرضوا لما أسماه “اعتداءات همجية وصراخ وسباب بكلام بذيء من طرف إدارة الشركة، بالإضافة إلى تهديد العمال والعاملات المنخرطين في الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بالحرق والقت. ل من طرف أحد المسؤولين المباشرين للعمال”، (قال) أنه سيلجأ للمتابعة القضائية ضد الشخص الذي هدد العاملات.

وأدان المصدر ذاته، تلكؤ إدارة الشركة في السماح بدخول سيارات الإسعاف لنقل العاملات المغمى عليهن إلى المستشفى لولا حضور ممثلي السلطات الأمنية.

ورفض المكتب النقابي ما وصفه بالقرار المجحف الذي اتخذته إدارة الشركة في حق 28 عاملا وعاملة، وذلك بمطالبتهم بحضور جلسات استماع وبتلفيق اتهامات باطلة، محملا كامل المسؤولية لمدير الشركة لما قد يتعرض له العاملات والعمال من تعسفات وضغوطات قد تفضي إلى جزاءات تجهز على ما يتقاضونه من أجور هزيلة.

وأكد المكتب النقابي تمسكه بالحوار كألية حضارية لفض النزاعات المهنية، وكذا استمراره في المسلسل النضالي دفاعا عن الحقوق المشروعة للعاملات والعمال، داعيا الجمعيات النسائية والمنظمات الحقوقية لمؤازرة عاملات شركة نوفاكو فايشن في محنتهن.

وخلص البلاغ إلى تأكيد النقابة عزمها على تنفيذ برنامج نضالي تصعيدي يتضمن وقفات احتجاجية واعتصامات.

شارك المقال