التنسيقية المحلية للأطر الإدارية المتدربة بالمديرية الإقليمية بالصويرة تدعو إلى فتح جميع المناصب الشاغرة في وجه فوج 2022

دعت التنسيقية المحلية للأطر الإدارية المتدربة بالمديرية الإقليمية بالصويرة فوج 2020- 2022- المديرية الإقليمية إلى احترام “مقتضيات كل من المذكرة 999 بتاريخ 20 شتنبر 2018، وأيضاً المرسوم رقم 2.22.69 بتغيير وتتميم المرسوم رقم 2.02.854 بتاريخ 8 ذي الحجة 1423 (10 فبراير 2003) بشأن النظام الأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطنية بمنع الأطر التربوية بمزاولة أي مهام إدارية كيف ما كان نوعها”.

وقالت التنسيقية المحلية للأطر الإدارية المتدربة فوج2022 في بيان توصل موقع الواضح24 بنسخة منه، أن عملية تدبير الخصاص لا يجب أن تكون على حساب الاستقرار  النفسي والأسري للأطر الإدارية التربوية، وذلك من خلال إخفاء والتستر على المناصب الجاذبة والإعلان فقط على المناصب التي تعتبر نقطا سوداء”.

وأكد المصدر ذاته على ضرورة “فتح جميع المناصب الشاغرة في وجه الأطر الإدارية خريجي فوج 2020/2022، واعتبار جميع المناصب التي ظلت شاغرة بعد إجراءات الحركة الإدارية للمديرين والحراس العامين والنظار ومديري الدروس وأيضا عملية إسناد مهمة مدير ثانوية إعدادية أو تأهيلية وطنيا وجهويا هي من حق خريجي فوج 2020-2022”.

 

ودعت التنسيقية المحلية في ختام بيانها جميع أطر الإدارة التربوية خريجي فوج 2020-2022 إلى “اليقظة والانتباه في المرحلة القادمة والالتفاف حول التنسيقية الوطنية وفروعها الجهوية والمحلية”.

شارك المقال