أمن طنجة يسابق الزمن لفك لغز قتل طفل بطريقة مروعة

أمن طنجة يسابق الزمن لفك لغز قتل طفل بطريقة مروعة

تباشر المصالح الأمنية بطنجة أبحاثها وتحرياتها لفك لغز جريمة قتل مروعة راح ضحيتها طفل لا يتجاوز عمره 16 سنة.

وكان مواطنون بحي المجد قد عثروا على جثة الطفل، بعدما تم التنكيل بها، وتشويهها، قبل التخلص منها في منطقة خلاء.

ووفق مصادر متطابقة، فقد عثر على جثة الضحية مرمية في مجرى مائي بالمنطقة الصناعية السالفة الذكر، حيث يرجح أنها تعود لـ”قاصر” كان قد اختفى عن الأنظار في ظروف مجهولة.

شارك المقال