بعد انخراطه في الجيش الأوكراني.. الطالب المغربي سعدون يحاكم من قبل الانفصاليين الموالين لروسيا

انعقدت أولى جلسات استماع للطالب المغربي بأوكرانيا إبراهيم  سعدون، يوم الثلاثاء، بمحكمة “جمهورية دونيتسك الشعبية”، وهو الإقليم الذي أعلنت روسيا انفصاله عن أوكرانيا.

ويحاكم سعدون إلى جانب مواطنين بريطانيين شون بينير واندرو هيل بعدما شاركوا في الحرب إلى جانب القوات الأوكرانية قبل أن يتم أسرهم

ويواجه إبراهيم سعدون وهو شاب مغربي يدرس بأوكرانيا علم الفضاء، حكم بالإعدام بعد أن أصبح أسيرا في قبضة “جمهورية دونتسك الشعبية”.

وسبق لوالد الطالب سعدون قد وجه نداء لتسليم ابنه وفق القوانين الدولية.

شارك المقال