غرفة الجنايات الابتدائية بطنجة تدين مغتصبي طفلين ب8 سنوات سجنا

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة، مغتصبي طفلين قاصرين بالعنف، ووزعت عليهما 8 سنوات سجنا نافذا.

وتابعت النيابة العامة المتهم الأول بمحاولة هتك طفل قاصر يقل عمره عن 12 سنة، فيما تابع الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بطنجة المتهم الثاني بتهمة هتك طفل قاصر، يقل عمره عن 18 سنة، وحكمت المحكمة على الأول بالسجن 5 سنوات، فيما قضت بالحبس 3 سنوات ضد المتهم الثاني.

وتعود فصول الواقعتين لأسابيع خلت، عندما استدرج المتهم الأول طفلا قاصرا لمكان مهجور، وشرع في ملامسة جسده بشكل شاذ، قبل أن يعمد لمحاولة اغتصابه، ليفتضح أمره ويتم توقيفه، فيما اشتكت أسرة طفل المتهم الثاني، بعدما أقام علاقة جنسية مع فتاة قاصر بالعنف، وهما الجريمتان اللتان اقتنعت المحكمة بوقائعهما لتقرر إدانة المتهمين.

وتتواصل جرائم الاعتداءات الجنسية في إثارة جدل كبير بطنجة، بعد استمرار غرفة الجنايات في مناقشة ملفات صادمة كل اسبوع، ما يطرح عديد التساؤلات حول ما يتعرض له أطفال من مآسي تسائل الاختلالات المجتمعية بالمدينة خلال السنوات

شارك المقال