فضيحة… إطاران بالمجمع الشريف للفوسفاط باليوسفية يسرقان محركات الفوسفاط تساوي ملايين السنتيمات

فضيحة... إطاران بالمجمع الشريف للفوسفاط باليوسفية يسرقان محركات الفوسفاط تساوي ملايين السنتيمات

نجح قائد المركز الترابي للدرك الملكي باليوسفية بمعية مساعده من تفكيك عصابة إجرامية أبطالها إطاران بالمجمع الشريف للفوسفاط، وسائق شاحنة، دأبوا على سرقة محركات في ملكية المجمع الشريف للفوسفاط تساوي قيمتها أزيد من 15 مليون سنتيم للمحرك الواحد.

وحسب مصادر مطلعة فإن مصالح الدرك الملكي باليوسفية وضعت حدا لنشاط هذه العصابة الإجرامية، بناء على توصلها بإخبارية تفيد وجود شاحنة محملة بأربع محركات كبيرة الحجم، وعند ملاحقتها على مستوى الطريق الرئيسية المؤدية إلى مركز أولاد عمران، تمت محاصرة سائقها بالأسئلة، كشف هذا الأخير بأن صهره الذي يشتغل إطارا بالمجمع الشريف للفوسفاط يسطو على المعدات الفوسفاطية بمعية زميله في العمل، ليتم إصلاحها وبيعها بمبالغ مالية مهمة.

واعتقلت مصالح الدرك الملكي، المتهمين الثلاثة، وجرى تقديمهم على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بآسفي، لتتم متابعتهم بتكوين عصابة إجرامية.

هذه الفضيحة تساءل مسؤولي المجمع الشريف للفوسفاط باليوسفية، سيما وأن عمليات السرقة متعددة وهمت معدات من الحجم الكبير، ويستدعي نقلها عبر رافعات وعلى متن شاحنات، تلج مستودعات المؤسسة الفوسفاطية دون حسيب أو رقيب.

 

 

 

شارك المقال