حكام الجزائر يخلطون السياسية بالرياضة ويمنعون ماجر وبلومي من حضور جوائز الكاف بسبب إقامته في المغرب

حكام الجزائر يخلطون السياسية بالرياضة ويمنعون ماجر وبلومي من حضور جوائز الكاف بسبب إقامته في المغرب

رفض اللاعبان الدوليان الجزائريان السابقان رابح ماجر والأخضر بلومي حضور حفل جوائز الكاف، المقرر إقامته في المغرب يوم 21 يوليوز الجاري،وفق ما نقلته وسائل إعلام جزائرية موالية لنظام العسكر.

ورغم تلقي ماجر وبلومي دعوة الحضور من قبل رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم باتريس موتسيبي، إلا أنهما رفضا حضور الحفل بسبب إقامته بالعاصمة المغربية الرباط.

واستغرب المتتبعون للشأن الرياضي كيف لعبت الأحقاد برؤوس حكام الجزائر ودفعتهم إلى منع لاعبين سابقين من حضور حفل تقيمه الكاف، حيث استساغ اللاعبان على مضض أوامر العسكر الجزائري بعدم التنقل إلى الرباط، خصوصا رابح ماجر الذي أدانه القضاء الجزائري بالسجن النافذ بسبب حصوله على عقود دعاية  من المال العام لجريدة كان يملكها بطريقة غير قانونية، ويأمل في الحصول على البراءة في مرحلة الاستئناف سيما بعد رفضه حضور حفل الكاف المقام بالمغرب.

شارك المقال