عودة رجال السلطة إلى ساحة المعركة ضد كورونا

عودة رجال السلطة إلى ساحة المعركة ضد كورونا

عاد رجال السلطة إلى ساحة المعركة ضد وباء كورونا من خلال التنقل الميداني مدعومين بمشاركة رجال القوات المساعدة وأعوان السلطة لتحسيس المواطنين بخطورة عدوى كورونا، وتنبيه أرباب المقاهي والمطاعم، وإغلاق تلك التي لا تحترم شروط تدابير الوقاية لتفادي انتشار الفيروس.

ودفع ارتفاع حالات الإصابة بكورونا بمراكش إلى خروج باشا ملحقة النخيل إلى جانب قائد مقاطعة النخيل، وقائدة مقاطعة الفخارة، في مشهد يعيد بداية أيام الحجر الصحي، حيث شوهد رجال السلطة وهم يوزعون الكمامات على المواطنين ويحثونهم على الوقاية والتباعد الإجتماعي وتحسيسهم بخطورة العدوى.

وبمدينة فاس شن رجال السلطة بحضور والي جهة فاس مكناس عامل عمالة فاس حملة تحسيسية وتوزيع الكمامات على الفئات المستهدفة من المواطنين مع بث وصلات توعوية تحسيسية تدعو إلى التشبث بالقواعد الأساسية للوقاية من الفيروس، والمتمثلة في ارتداء القناع بشكل سليم، احترام مسافة الأمان والتباعد الاجتماعي، إتباع سبل النظافة والوقاية وتفادي الأماكن المزدحمة.

Shortened URL
https://www.alwadih24.com/2eh9
شارك المقال