مايسة سلامة الناجي تدافع عن العلمانية وتقول بأنها هي الخلاص

مايسة سلامة الناجي تدافع عن وكالين رمضان والمثليين والعلاقات الجنسية خارج الزواج

عبر حلقات ينشرها موقع كود المعروف بتشجيع “الزندقة” تطل المدونة مايسة سلامة الناجي في حلقات من سلسلة سمتها “أرض السلام”، حيث دافعت في حلقتها الأولى من هذه السلسلة عن العلمانية، باعتبارها حلا واقعيا، يستدعي قبوله والتعايش معه، بل الاستنجاد به للمضي بالبلاد إلى الأمام.

وفي خضم النقاش رفض رواد موقع التواصل الاجتماعي، انسياق مايسة سلامة الناجي، وراء أفكارها العلمانية، وتسويقها للمغاربة، مستهجنين بالتأويلات السطحية، التي ساقتها المعنية في مرافعتها لصالح العلمانية.

وللدفاع عن موقفها استدلت مايسة بمقتطف من خطاب الملك محمد السادس أمام بابا الفاتيكان، وأفادت بأن ملك البلاد قال بأنه هو أمير للمومنين ليس فقط المسلمين إنما كل من يؤمن بأي معتقد، وأن هذه ليست أرض الإسلام إنما أرض كل الأديان وهو حامي الأمن الروحي للجميع. ولذلك اخترت “أرض السلام” كعنوان للسلسلة.

وأضافت هناك جهات تقاوم تقدم المغرب نحو براح العلمانية والتعايش وتمنع الملك من هذه الخطوة.

 

 

 

 

شارك المقال