متابعة مستشار بالشماعية بتهمة نشر وقائع كاذبة قصد التشهير بالحياة الخاصة للأشخاص

الفايسبوك يقود إلى السجن

بعدما نشر مستشار جماعي بالشماعية على صفحته بالفايسبوك محتويات مسيئة لإدارة تحرير مجلة الحدث الجديد، قررت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية لليوسفية بعد شكاية وضعتها إدارة المجلة المذكورة متابعة المستشار الجماعي بتهمة نشر وقائع كاذبة قصد التشهير بالحياة الخاصة للأشخاص.

ويذكر أن هذا المستشار الجماعي محط شكايات أخرى لجأ أصحابها إلى القضاء من أجل الإنصاف، بعدما عمد المعني إلى الإساءة إليهم باستغلال الفضاء الأزرق للتشهير بهم وتعريض حياتهم للإساءة، وكان قد أدين بالسجن في قضية تزوير شهادة إدارية.

وحسب معطيات مرتبطة بهذا الموضوع فإن المستشار الجماعي استغل صفحته على موقع التواصل الاجتماعي للإساءة إلى الأشخاص ومؤسسات الدولة، بل امتدت الإساءة لتصل إلى مؤسسة النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية باليوسفية، وكذا جهاز الدرك الملكي، وباقي مؤسسات الدولة.

شارك المقال