مصابيح بالطاقة الشمسية بالشاطئ مبادرة خلاقة سباقة لجماعة البدوزة بٱسفي

عبد اللطيف أبوربيعة

في سابقة تعد الأولى من نوعها، وتنم عن تفكير خلاق يقتدى به في ما يخص التنمية المجالية ،أقدمت الجماعة الترابية البدوزة بٱسفي ،استعدادا لموسم الاصطياف 2024 ، على مبادرة تهدف إلى المحافظة على الطاقة وتحترم البيئة حيث تم تجهيز الشاطى بمصابيح تعمل بالطاقة الشمسية أضافت حلة من الجمالية على هذا المصطاف الرائع بٱسفي.

وهي خطوة، حسب مبتكرينها من المجلس الجماعي البدوزة ، تأتي كجزء من استعدادات المجلس لموسم الاصطياف لاستقبال المصطافين وزوار الشاطئ من الإقليم ومن خارجه في ظروف جيدة ومريحة.

وتظهر مبادرة جماعة البدوزة بتجهيز الشاطئ بالطاقة الشمسية التزام المجلس الجماعي بتوفير بيئة شاطئية مستدامة وجذابة لجميع الزوار. وتُعدّ هذه المبادرة حسب المتابعين الشأن العام ،نموذجًا يُحتذى به للمجالس الجماعية والبلدية الأخرى في المحافظة على البيئة واقتصاد الطاقة.

ويتوقع أن تجذب هذه المبادرة المزيد من المصطافين إلى شاطئ البدوزة خلال موسم الصيف الحالي والمواساة المقبلة، وأن تُساهم في تنشيط السياحة وتعزز الاقتصاد المحلي وأن تعتبر لبنة أخرى تنضاف إلى جمالية هذا الشاطى الرائع صاحب الأكثر من تتويج بجائزة اللواء الأزرق، التي تمنحها سنويا مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، والتي تترأسها صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء.

شارك المقال
أضف تعليقك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *