أرقام غير رسمية مخيفة لحالات الطلاق في زمن كورونا

أرقام غير رسمية مخيفة لحالات الطلاق في زمن كورونا

تتحدث صفحات مؤثرة بمواقع التواصل الإجتماعي عن ارتفاع مفزع في معدل حالات الطلاق بمختلف محاكم المملكة، وجاءت هذه الأرقام في ظل غياب تقارير رسمية تبرز عدد حالات الانفصال التي حصلت بين الأزواج بسبب تداعيات الحجر الصحي الذي امتد لشهور.

واستعرض “هشام شارم” وهو أحد المدونين المؤثرين على موقع التواصل الإجتماعي الفايسبوك، أرقما مخيفة تسبب فيها الحجر الصحي الذي أفرز عنفا بين الأزواج، حيث أشار في هذا الصدد إلى أن مدينة الدار البيضاء وصل فيها الرقم إلى  1000 حالة طلاق في يوم واحد مباشرة بعد رفع الحجر الصحي،  فيما وصل الأمر بمدينة أكادير إلى 1400 حالة انفصال في يوم واحد.

وتداولت عدة صفحات بمواقع التواصل الإجتماعي هذه الأرقام، وقالت بأنها نتيجة تغير نمط الحياة لدى الأزواج، طيلة الأشهر الأربعة الماضية، إذ لَزم الرجال البيوت، ما أدى إلى زيادة العنف ضد النساء، وهذا الأمر كان قد نبهت إليه العديد من الجمعيات المهتمة بحماية النساء.

شارك المقال