اعتقال مضيفة طيران أهدت فتاة لشقيقها في عيد ميلاده لاغتصابها

اعتقلت المصالح الأمنية بمدينة تمارة مضيفة طيران قدمت فتاة لشقيقها في عيد ميلاده لاغتصابها بعد تخديرها.

وحسب يومية “الأخبار” التي أوردت الخبر فإن هذه الفضيحة تفجرت بمدينة تمارة، تزامنا مع فاجعة الطفل عدنان التي هزت مشاعر كل المغاربة بعد اغتصابه وقتله من طرف شاب بمدينة طنجة، وتتلخص هذه الفضيحة في استدراج وتخدير فتاة قاصر واغتصابها، بعدما تمت دعوتها لحضور حفلة عيد ميلاد.

وأوردت اليومية أن “بطلة” هذه الفضيحة هي مضيفة طيران، عمدت إلى توجيه دعوة للفتاة بغاية “تقديمها لشقيقها احتفاءً بعيد ميلاده”، وهو ما تطوّر إلى افتضاض البكرة والحمل.

وأكدت مصادر مطلعة لصحيفة “الأخبار” أن الوكيل العام للملك لدى استئنافية الرباط قد وجه، مساء الاثنين الماضي، تهمة لمضيفة الطيران، وهي المشاركة في هتك عرض قاصر والتسبّب في حملها، قبل إحالتها على قاضي التحقيق في حالة اعتقال ملتمسا منه تعميق الأبحاث حول التهمة الموجهة إليها.

وقد أُحيلت المتهمة على سجن “العرجات”، بسلا، مساء نفس اليوم، في انتظار العثور على شقيقها الذي نفذ عملية الاغتصاب ولاذ بالفرار إلى وجهة مجهولة.

وحسب مصادر “الأخبار”، فإن هذا السيناريو الإجرامي دبّرته مضيفة الطيران العشرينية، استنادا إلى تصريحات الضحية القاصر.

وأوضحت المعطيات ذاتها أن المضيفة وجهت دعوة للفتاة الضحية من خلال استئذان والديها لحضور عيد ميلاد شقيقها.

مصادر اليومية، كشفت أن الضحية  تم استدراجها بغية تقديمها من طرف المضيفة العشرينية إلى أخيها، حيث أكدت الفتاة القاصر أنها سقطت في فخ تخذير من تدبير الشقيقين معا.

وأفادت مصادر الصحيفة أن المضيفة عجزت عن التبرير عقب مواجهتها بالاتهامات المنسوبة إليها، والتي بينت التحريات أنها متورطة في غالبيتها، من استدراج الضحية والمشاركة في إعداد وتنفيذ سيناريو الاغتصاب، الذي نتج عنه حمل مؤكد بتقارير وخبرات طبية.

شارك المقال