اللحوم الحمراء والبيضاء تقترب من الاختفاء من موائد الفقراء

لا يجد بعض المواطنين البسطاء سبيلا للحوم الحمراء، بعد ارتفاع أسعارها ووصولها إلى أرقام قياسية، حيث اختارت فئة عريضة من المواطنين الاستنجاد باللحوم البيضاء، إلا أن الوضع المرتبط بسوق الدجاج، والذي ينذر بحصول زيادات في الأسعار، بات يهدد موائد الفقراء.

وهذا ما تؤكده الجمعية الوطنية لمربي دجاج اللحم بالمغرب، والتي توقعت ارتفاع أسعار اللحوم البيضاء في الأسواق الوطنية، خاصة الدجاج الذي يعرف إقبالا وعزت الجمعية هذا الارتفاع إلى “الزيادات الغير المشروعة في أسعار المواد المتدخلة”.

وعبرت الجمعية عن قلقها وقالت في بلاغ للرأي العام الوطني إنها “تتابع بقلق شديد الارتفاع الصاروخي لأسعار بعض المواد المتدخلة في إنتاج دجاج اللحم، إذ سجل ثمن فلوس اليوم الواحد هذا الأسبوع ما يقارب تسعة دراهم، كما أن سعر الأعلاف المركبة لم يعرف أي انخفاض كما كان منتظرا موازاة مع أسعار السوق الدولية، أضف إلى هذا ضعف الجودة”.

شارك المقال
أضف تعليقك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *