حالة انتحار جديدة في زمن كورونا

أقدم على شنق نفسه بواسطة حبل

بطريقة مأساوية ومؤلمة، وضع رجل في جماعة آيت محمد المنتمية إلى إقليم أزيلال حدا لحياته، بعدما أقدم على شنق نفسه بواسطة حبل، إذ أفادت مصادر محلية أن الهالك يبلغ 26 سنة من العمر.

وحسب المصادر ذاتها فإن الهالك أب لطفلين، وقد عثر على جثته معلقة في حبل داخل منزل أسرته في منطقة أكمير، فيما لازالت المصالح الأمنية تباشر تحقيقاتها حول ظروف وأسباب الانتحار التي لازالت مجهولة.

ونقلت جثة الهالك، إلى مستودع الأموات في المستشفى الإقليمي في أزيلال، قصد إخضاعها لتشريح طبي، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

شارك المقال